لاماسيا : معهد برشلونة لصناعة النجوم

 معهد برشالونة : لاماسيا


لاماسيا : معهد برشلونة لصناعة النجوم


أقيم معهد برشلونة لصناعة النجوم الدي يحمل إسم لاماسيا على مبنى أقيم عام 1702.


في سنة 1966 تقرر أن يكون المبنى مقرا لنادي برشلونة ، وفي سنة 1979 تم تحويله إلى مقر تدريب فرق الناشئين .


في سنة 2011 إنتقلت الأكاديمية إلى مقرها الجديد الدي يحمل إسم جوان غامبر ، ويعتبر الهولندي يوهان كرويف الأب الروحي للأكاديمية .


عام 1988 إقترح تطبيق أسلوب نادي أياكس أمستردام الهولندي في إكتشاف وتدريب المواهب ، حيث تعتمد فكرة الأكاديمية على إكتشاف المواهب في سن مبكر وتدريبها على فن كرة القدم ومبادئ برشلونة.


يرى المسؤولون في نادي برشلونة أن أكاديمية الناشئين هي سر نجاح النادي وتحقيقه بطولات كبرى عديدة، كما يوفر معهد لاماسيا مئات الملايين من الدولارات للنادي من خلال الإعتماد على أبناء المدرسة دون اللجوء إلى الشراء.


تضم الأكاديمية أكثر من 85 لاعب يحصلون على تعليم أكاديمي ويتدربون على كرة القدم ، منهم من يعيش في الأكاديمية ومن يزورها يوميا للحصول على التدريب والتعليم.


يتدرب الشباب على إتقان كرة القدم والتكتيكات لمدة 90 دقيقة يوميا والوقت المتبقي فهو مخصص لتعلم الشباب مبادئ الإحترام والمسؤولية والإلتزام والإنضباط والتواضع.


تساعد الأكاديمية في خلق هوية البارشا من خلال تعليم الناشئين القيم المثالية التي من أهمها لعب الكرة بالمهارة وبأسلوب جمالي عوضا من الإعتماد على القوة أو الحجم وترسيخ التفوق الأخلاقي حيث يجب أن يبقى برشلونة الفريق الدي يتمتع بروح رياضية أكبر والدي يرتكب أخطاء أقل من المنافسين ، فالتعاون واللعب الجماعي بروح الفريق نتج عنه أسلوب التكي تاكا.


شكل خريجي لاماسيا العمود الفقري لنادي برشلونة المتوج بلقب دوري أبطال أوروبا عامي 2009 و 2011، كما شكل خريجي لاماسيا غالبية المنتخب الإسباني المتوج بكأس العالم 2010 بوجود 9 لاعبين بالمنتخب.


كما تنافس 3 من خريجي لاماسيا على الكرة الدهبية عام 2010 ، وقد تخرج العديد من النجوم من مدرسة لاماسيا ومن أهم النجوم : تشافي هرنانديز، أندريس إنيستا، ليونيل ميسي.



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق