بطلا الرمونتادا نيمار وسيرجي روبرتو غائبان عن القمة

بطلا ليلة الريمونتادا، الغدار نيمار وصاحب هدف التاريخ سيرجي روبيرتو، مستبعدان من قائمتي فريقيهما عن مباراة الغد.


بطلا الرمونتادا نيمار وسيرجي روبرتو غائبان عن القمة


أي عودة للبارسا من دون نيمار، من دون روبيرتو، من دون MSN، من دون جمهور، بكرة قدم بلا طعم ولا لون ولا رائحة بمدرجات خالية وأصوات صدى يبعثها الفراغ!



 

هل البارسا قادر على العودة؟

 

لا أعتقد، لا شيء مستحيل في كرة القدم، نعم، أتفق، لكن لكل شيء حدود، العقل يقول أن البارسا بهذه الغيابات التي يضاف إليها إصاباته الخمس لا يستطيع، عاداك عن أفضلية باريس الحالية.. لا أقصد النتيجة، بل العنصر البشري والفريق ككل.



 

تمنى ما تتمنى لكن لا تتوهم، الريمونتادا تحدث عندما يكون هناك فريق في القمة، لنعترف، البارسا ليس في قمة مستواه، لكنه في الطريق الصحيح للعودة، يكفي أنه حول موسمه الإنتقالي إلى موسم ينافس فيه على الليغا والكأس، وإن كان سيودع الأبطال، فليودعها بانتصار.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق