فتحي جمال يتنازل للرجاء عن مستحقاته المالية البالغة 75 مليون

يذكر أن فتحي جمال توج مع الرجاء بدوري أبطال أفريقيا سنة 1989 كلاعب، وقاد الرجاء في كأس العالم للأندية سنة 2000 كمدرب حينما عوض غياب أوسكار فيلوني الذي تعذر عليه السفر للبرازيل بسبب مشاكله الضريبية في أمريكا اللاتينية، كما تقلد فتحي جمال الادارة التقنية للرجاء قبل الانفصال عنه منذ أزيد من سنة تقريبا دون ان يتم تعويضه لحدود اليوم.






فتحي جمال يتنازل للرجاء عن مستحقاته المالية البالغة 75 مليون



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق